أنقذوا لبنان قبل الانهيار الكامل

الجمهورية اللبنانية

طلال   المرعبي

وزير ونائب سابق

 

حول الأوضاع المستجدة كان للوزير والنائب السابق طلال المرعبي كلمة جاء فيها:

 

أنقذوا لبنان قبل الانهيار الكامل

إننا نستنكر كل عمل أو قول يسيء الى العلاقات مع المملكة العربية السعودية أو الامارات أو أي دولة عربية أو خليجية لما قدمته هذه الدول على مدى سنوات الحرب من مساعدات ودعم بدون منّة ونحن لا ننسى اتفاق الطائف الذي أوقف الحرب العبثية اللبنانية وأعاد البلاد الى السلم والازدهار.

ان الكلام المسيء الذي صدر عن وزير الاعلام وسبّب توترا كبيرا في العلاقات العربية يتطلب معالجة فورية من الحكومة تضع حدّا لهذا الحادث الذي أتى في وقت نحن بأشدّ الحاجة الى دعم المملكة والدول العربية بشكل عام نظرا للظروف المأساوية التي يمّر بها لبنان.

ان الحكومة حتى الآن لم تقم بأي عمل ايجابي شأنه اصلاح الأمر ومطلوب من رئيس الجمهورية والحكومة حسم هذا الموضوع.

فالانهيار يتسارع والمعالجات متوقفة والكل يغني على ليلاه الا الشعب الصابر المسكين الذي يدفع ثمن الخلافات السياسية التي لا تخدم الا مصالح أصحابها.

آن الآوان أن يعي المسؤولين أن لبنان أصبح أضعف حلقة في المنظومة العربية والدولية والاصلاحات التي وعدت بها الحكومة لكي تبدأ المفاوضات مع صندوق النقد الدولي والدول المانحة. لم تشهد أي تقدم وجمدت اجتماعات مجلس الوزراء.

ولا بد من سؤال عن التلكؤ في البدء بالعمل جديا باستخراج الثروة النفطية التي يملكها لبنان وأين ترسيم الحدود البحرية وصدور المرسوم المعدّل.

وهل يكفي أن تقر تعديلات على قانون انتخابات وعد الجميع بتعديله جذريا ولم يحصل وتطبيقه أدّى الى حالة سياسية مأزومة!!

ان الشعب لا يرى أي معالجات فعّالة من تشكيل هذه الحكومة لا على صعيد الكهرباء ولا على صعيد استفحال موجة الغلاء واستمرار صعود الدولار وعدم وضع قانون البطاقة التموينية موضع التنفيذ.

اننا نأسف جدا للمشهد اللبناني السوداوي ونطلب من الله ان يُعين هذا الشعب على تحمّل مآسيه لأن السلطة حتى الآن لم تستطع ان تضع الحلول الصحيحة لاخراجه من مصيره المجهول.

 

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق