اجتماع النواب السابقين.

بعد اجتماع الهيئة الادارية لرابطة النواب السابقين و مع عدد كبير من الزملاء النواب برئاسة رئيس الرابطة الوزير طلال المرعبي حيث تم التداول بالاوضاع الخطيرة التي يمر بها لبنان في جميع الجوانب السياسية و المالية و الاقتصادية و الاجتماعية صدر البيان التالي :

اولاً : مناشدة جميع السياسيين العمل على تسهيل تشكيل حكومة الرمق الاخير و بذل الجهود لانجاح المبادرة الفرنسية التي يمكن ان نزرع الامل لدى اللبنانيين في الخروج من النكبات التي المت بهم لاسيما تفجير 4 آب الذي ضرب بيروت و بعض المناطق  و خلف اضراراً لا تعوض في البشر و الحجر و الاقصاد .

ثانياً : توقف المجتمعون امام الجوع الذي حل على نصف الشعب اللبناني اضافة الى النتائج المدمرة لجائحة كورونا على الصعيد الاقتصاد و التربية و السلامة العامة .

ثالثاً : ان الاوضاع المالية السيئة تجاوزت كل الحدود و لا من يسمع من جميع المعنيين في قطاع المصارف مما سبب ارتفاع الاسعار و ادى الى فقدان فقدان السلع لاسيما الاساسي منها كالدواء و الطاقة و المواد الغذائية الضرورية .

رابعاً : امام كل هذا الواقع المرير و الخطير على البلد و الكيان رأى المجتمعون انه من واجبهم اطلاق صرخة موجهة الى ضمائر جميع المسؤولين من هم في السلطة     و من هم خارجها لتسهيل تأليف الحكومة عله تساعد في امكانية اعادة انقاذ الوطن من المصائب التي وقغت عليه و على شعبه و قد قررت الهيئة الادارية ابقاء اجتماعاتها مفتوحة لمواكبة التطورات .

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق