بيان الوزير طلال المرعبي

اتقوا الله بهذا الوطن الذي نُهبت امواله واُفقر شعبه

رأى الوزير والنائب السابق طلال المرعبي

 

ان خطوة الحكومة باعادة اللبنانيين وخاصة الطلاب الذين يرغبون بالعودة الى لبنان ايجابية ومهمة ونأمل بأن تستمر وتتكلل لجميع الراغبين بالنجاح .

وعلى المواطنين الذين اظهروا وعيا كبيرا ان يستمروا بالتزام منازلهم خوفا من الكورونا الخبيثة وارتداداتها . ولا بد من التنويه بجهود معالي وزير الصحة بذلك خاصة بعد تأمين CPR   لكل مستشفيات المناطق وخاصة في عكار .

ولا بد من التفكير بالذين لا يملكون حسابات في المصارف ولا معاشات بل يعملون يوما بيوم : كالسائقين والصيادين والعمال الزراعيين وغيرهم . وننصح تسليم الجيش اللبناني موضوع المساعدات للمواطنين   ، وان يجروا مسحا جديدا لاختيــار المستفيدين .

البعض يتساءل لماذا يستمر الكلام عن الهير كات (Hair cut  ) وعن الاشخاص الذين حولوا بعض اموالهم الى الخارج في ظل قانون النقد والتسليف الذي يسمح بذلك ، والسؤال يوجه الى المصارف الذين خانوا الناس واحتجزوا اموالهم .

واقول لماذا لم تعودوا تتكلمون عن الفساد والهدر وعن سرقة اموال الناس والدولة واين القوانين التي تسمح بملاحقة المرتكبين المعروفين واين هو قانون استقلالية القضاء ؟؟والناس تتساءل من اين للبعض كل هذه المنازل والاراضي في الداخل والخارج ؟ والشعب يعلم من هرب الاموال المنهوبة منذ فترات سابقة .

ان المواطن يئن تحت وطأة الجوع والغلاء الفاحش ، فاتقوا الله وعودوا الى ضمائركم وخذوا اموال السارقين والناهبين واتركوا اموال الناس الذين جنوها من عرق جبينهم في الداخل والخارج وحاسبوا من يجب محاسبتهم وفق القوانين ولا تخرقوا الدستور .

اننا نطلب من كبار المسؤولين الاستمرار في معالجة آثار الكورونا ووضع خطة اصلاحات اقتصادية ومالية عادلة واقرار مشاريع القوانين التي تريح الوطن والمواطن وتلبي المطالب الشعبية وصرخة الناس وانتفاضتهم ، ولينطلقوا من ورقة الاصلاحات التي اقرتها حكومة الرئيس سعد الحريري السابقة .

وكلمة اخيرة نوجهها الى مجلس الوزراء لا تعودوا الى المحاصصة في التعيينات بل اختاروا اصحاب الكفاءة وفق معايير معينة ترضي الشعب وتطمئنه وفاوضوا البنك الدولي لعل هناك مخارج يساعدنا بها .

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق